المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية
يوم علمي حول المحيطات والبحار

تماشيا مع إعلان الأمم المتحدة للفترة 2021-2030 "عقد علوم المحيطات من أجل التنمية المستدامة" و في إطار في إطار التفكير الاستشرافي الذي يوليه للقضايا العالمية وخاصة تلك المتعلقة المحيطات، نظم المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية، يومه 19 فبراير 2020، يومًا علميًا حول المحيطات والبحار.

تم هذا اللقاء في أربع جلسات:

  • ركزت الجلسة الأولى على أهم الرهانات البحرية الوطنية الحالية والمستقبلية.
  • تم تكريس الجلسة الثانية لعرض أفضل الممارسات الوطنية في إدارة المناطق البحرية.
  • خصصت الجلسة الثالثة لإيجاد حلول للتنمية المستدامة للمناطق البحرية والسواحل بحلول عام 2040.
  • أما الجلسة الرابعة ، التي اتخذت شكل أوراش استشرافية، مكنت من ترتيب الرهانات العالمية المغربية حسب الأولوية بالإضافة الى اقتراح حلول لها.

شكل هذا اليوم العلمي الذي حضره فاعليين مؤسساتيين و ممثلين عن القطاعين العام والخاص والمجتمع المدني بالإضافة الى خبراء في القانون البحري والجوي والفضائي، فرصة مناسبة لتسليط الضوء على مختلف الرهانات المتعلقة بالبحار والمحيطات من جهة، وصياغة مقترحات قادرة على الحفاظ على المحيطات، من جهة أخرى.