المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية
أفريقيا القرن 21 (Africa XXI)

شارك المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية بشكل فعال في مؤتمر "Africa XXI"، يومه 10 أكتوبر 2019، بشراكة مع المعهد للنهوض بأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي (IPDAL) في الجامعة الأوروبية بلشبونة.

حضر هذا اللقاء العديد من السفراء المعتمدين في البرتغال، وكبار ممثلي وزارة الشؤون الخارجية البرتغالية، والمنظمات الدولية ومؤسسات الفكر الأفريقية والأوروبية، فضلاً عن خبراء أكاديميين. ويعتبر هذا المؤتمر فرصة مثالية للمعهد لتقديم رؤيته حول مستقبل أفريقيا.
خلال هذا اللقاء، أبرز السيد محمد توفيق ملين، المدير العام للمعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية، الثراء الاستثنائي للتنوع الأفريقي والتحديات الرئيسية التي ستواجه أفريقيا بحلول عام 2050. وأظهر ايضا أن القارة الافريقية في تقدم وفي حاجة الى أن تكون مستقلة وحاملة للرؤية إفريقية جديدة للعالم لصالح مشروع عالمي وحضاري أفريقي.

ومن ناحية أخرى، أكد السيد محمد توفيق ملين أن المغرب يضع أفريقيا في صميم أولويات سياسته الخارجية وأن المملكة مصممة على دعم عملية التقارب الاقتصادي والاجتماعي والمؤسسي لشركائها الأفارقة، تحت الرؤية السديدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.