سمعة المغرب في العالم

نظم المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية ، يوم 16 يوليوز 2020 ، مؤتمرا بالفيديو مخصصا لتقديم ومناقشة أهم نتائج الدراسة السادسة حول سمعة المغرب في العالم ، والتي قام بها المعهد بالشراكة .Nation Branding شركة عالمية رائدة في مجال ،The reputation company مع

وحضر هذا المؤتمر المرئي وفد يضم ممثلين عن القطاعين العام والخاص ودبلوماسيون وخبراء في المسائل المتعلقة ببناء الهوية البصرية للأمم ـ

و للتذكير، فقد تمحورت هذه الدراسة ، التي تندرج في إطار أنشطة مرصد صورة المغرب على الصعيد الدولي ، الذي أنشأه المعهد سنة 2015 ، حول سمعة المملكة في دول مجموعة السبعة + روسيا وكذا في 16 دولة متقدمة أو ناشئة، وذلك بهدف حصر نقاط القوة والضعف في الصورة الخارجية والداخلية للمغرب وانطلاقا من ذلك تحديد الخيارات الاستراتيجية التي من شأنها تعزيز هذه الصورة وجعلها أداة لتحسين القدرة التنافسية والجاذبية الشاملة للبلاد.

شهدت النسخة السادسة من هذه الدراسة الاستقصائية، التي أجريت بين مارس وماي 2020 ، خلال فترة الإغلاق شامل ، تحسنا كبيرا في السمعة الخارجية والداخلية للمملكة.