المغرب في مواجهة أزمة منطقة اليورو : رهانات وتوجهات السياسات العمومية

في إطار مهامه المتعلقة باليقظة الإستراتيجية وبرنامج الدراسات "التنافسية الشاملة وموقع المغرب في العولمة"، نظم المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية يوم الأربعاء 24 أكتوبر 2012، ندوة خصصت لمناقشة التقرير الأولي للدراسة المتعلقة بموضوع " المغرب في مواجهة أزمة منطقة اليورو : رهانات وتوجهات السياسات العمومية".

وقد شكلت هذه الندوة مناسبة لبحث السيناريوهات المحتملة لتطورات الوضع بأوروبا والرهانات التي ستتمخض عنها بالنسبة للمغرب وكذا لتقييم آثار الأزمة على ميزان الأداءات وعلى القطاع المصرفي والمالية العامة.

كما تطرق النقاش لتحديد السياسات العمومية الكفيلة بمواجهة الآثار المباشرة وغير المباشرة لأزمة منطقة اليورو على المغرب وضمان استقراره الاقتصادي والمالي بشكل عام.