تقديم حصيلة الدراسة المتعلقة بدور الرأسمال البشري في دعم التنافسية الشاملة للمغرب

في إطار برنامج الدراسات " التنافسية الشاملة وموقع المغرب في النظام العالمي"، نظم المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية بتاريخ 5 أكتوبر 2011 على الساعة 9 صباحا، ندوة لتقديم حصيلة الدراسة المتعلقة بدور الرأسمال البشري في دعم التنافسية الشاملة للمغرب و عرفت هذه الندوة حضور مجموعة من كبار مسؤولي بعض المؤسسات الوطنية, ممثلي عن الدوائر الحكومية المعنية بتنمية الرأس مال اليشري فضلا عن اساتدة جامعيين و جرى التركيز خلال هذا الحدث على مناقشة استنتاجات مجموعة العمل التابعة للمعهد فيما يخص قدرة النظام الوطني للتربية و التعليم على اعداد الموارد البشرية اللازمة لتمكين مختلف القطاعات الوطنية من مواجهة تحديات المنافسة الدولية و تم التطرق بعمق إلى جوانب أخرى ذات الصلة بالموضوع منها على الخصوص افاق تنمية الرأسمال البشري في المغرب على ضوء المعايير الجديدة للتنافسية العالمية و الركائز اللازمة لتسريع وثيرة هذا تراكم الرأسمال البشري للمغرب موازة مع الاولويات المندرجة في إطار إستراتيجية التنمية الشاملة للبلاد.