المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية
أية آفاق لتعزيز العلاقات بين المغرب و الولايات ...

أدار سعادة السيد دوايت بوش (Dwight L. BUSH)، سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب، يومه 21 شتنبر 2016، بمقر المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية، دورة نقاش حول موضوع " أية آفاق لتعزيز العلاقات بين المغرب و الولايات المتحدة الأمريكية في ضل عالم شمولي؟".

وركزت النقاشات خلال هذا اللقاء، الذي حضره دبلوماسيين و ممثلين عن القطاع العمومي و الخاص فضلا عن خبراء في العلاقات الدولية، على التقدم فيما يخص تفعيل الشراكة الاستراتيجية بين البلدين على المستوى السياسي و الاقتصادي والثقافي والأمني بالإضافة إلى آفاق تعزيزها على المستوى الثنائي والإقليمي. كما تم التركيز على وجه الخصوص، على العمق التاريخي للعلاقات الدبلوماسية الثنائية التي تم ارساءها منذ القرن ال18، والتي يرتكز تطورها على أسس القيم المشتركة.

و قد نوقشت جوانب أخرى، بما في ذلك الرافعات التي من شأنها تثمين اتفاقية التجارة الحرة بين الطرفين والدور المحتمل الذي يمكن أن يلعبه المغرب كقطب إقليمي في مجال التجارة و الاستثمار و كقاطرة لترسيخ قيم الديمقراطية والإسلام الوسطي في دول الجوار وما أبعد.

09.45
ACCUEIL DES PARTICIPANTS
10.00
Mot d’introduction de M. Mohammed Tawfik MOULINE,
Directeur Général de l’Institut Royal des Etudes Stratégiques
10.10
Modérateur : M. Saïd MOUFTI
Directeur de Recherche, Coordinateur du programme d’études
« Relations extérieures du Maroc »

S.E. M. Dwight L. BUSH
Sr. Ambassadeur Etats-Unis d’Amérique au Maroc

10.35
DEBAT GENERAL
11.30
MOT DE CLOTURE