المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية
الاحتفال بيوم افريقيا

شارك المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية كشريك فعال في أشغال الاحتفال بيوم افريقيا، الذي عقد يومه 25 ماي بالمكتبة الوطنية للمملكة المغربية. حول موضوع : المغرب والاتحاد الإفريقي: شراكة أكيدة من أجل أفريقيا تضامنية ومزدهرة. والذي ساهم في تنظيمه كل من وزارة الشؤون الخارجية و التعاون الدولي و وزارة الثقافة و الاتصال و الوكالة المغربية للتعاون الدولي و السلك الدبلوماسي الافريقي المعتمد بالمغرب و المكتبة الوطنية للمملكة المغربية و المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية، حيث صادف هذا اليوم الذكرى 55 من انشاء مؤسسة الاتحاد الافريقي.

وخلال كلمته، أبرز السيد محمد توفيق ملين، مدير عام المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية، الثراء الاستثنائي للتنوع الأفريقي والتحديات الرئيسية التي ستواجهها أفريقيا في أفق 2050. و أوضح أن أفريقيا تسير وتحتاج من أجل أن تصبح مستقلة بذاتها، إلى رؤية جديدة للعالم لصالح مشروع أفريقي كوني وحضاري.

ومن ناحية أخرى، أكد السيد محمد توفيق ملين أن المغرب يضع أفريقيا في صميم أولويات سياسته الخارجية وأن المملكة مصممة على دعم عملية التقارب الاقتصادي والاجتماعي والمؤسسي لشركائها الأفارقة، تحت الرؤية السديدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.