المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية
من أجل دبلوماسية اقتصادية استباقية : أية مساهمة ...

نظم المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية يومه 18 مارس 2015، ندوة حول موضوع "من أجل دبلوماسية اقتصادية استباقية : أية مساهمة لمختلف الفاعلين الوطنيين ؟"، و التي حضرها دبلوماسيين و ممثلين عن القطاعين العمومي و الخاص فضلا عن خبراء أكاديميين.

وقد خصصت هذه الندوة لتشخيص نقاط القوة والضعف للنظام الوطني للدبلوماسية الاقتصادية للمغرب، مع الأخذ بعين الاعتبار التحولات الجيواقتصادية الدولية، بالإضافة إلى فحص بعض التجارب الأجنبية الناجحة في مجال الترويج الاقتصادي.

كما ركزت النقاشات أيضا، على حاجة المغرب لتطوير رؤية استراتيجية مندمجة للدبلوماسية الاقتصادية، تتماشى مع أهداف يمكن قياسها عن طريق

الحصة السوقية العالمية التي يتوجب الوصول إليها فضلا عن حجم الاستثمارات الأجنبية الموجب استقطابها. و بالإضافة إلى تعزيز التنسيق بين الجهات المعنية، فإن استخدام أداة الذكاء الاقتصادي ضروري لتمكين المغرب من استباق تغيرات السياق التنافسي العالمي والحفاظ على مصالحه الاقتصادية الأولوية.

8.45
ACCUEIL DES PARTICIPANTS

9.00
Mot d’introduction de M. Mohammed Tawfik MOULINE,
Directeur Général de l’Institut Royal des Etudes Stratégiques

9.15
Modérateur : M. Said MOUFTI
Directeur de Recherche, Coordinateur du Programme d’études
« Relations Extérieures du Maroc »
M. Mohamed HARAKAT,
Professeur universitaire, coordinateur du groupe de travail de l’IRES sur la diplomatie économique
M. Taoufik BOUDCHICHE,
Ministre Plénipotentiaire, Ministère des Affaires Étrangères et de la Coopération
M. Amine LAGHIDI,
Vice-Président du Forum Africain des Mines et des Energies,
Directeur General North Star Group

11.30
DEBAT

12.30
MOT DE CLOTURE

لا يتوفر الفيديو