المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية
مستقبل روسيا، على ضوء التغيرات الجيوسياسية الإقليمية والدولية

نظم المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية، يومه  22 شتنبر 2015، ندوة أدارها الدكتور أولف سفيردروب (Ulf SVERDRUP)، المدير العام للمعهد النرويجي للشؤون الدولية والدكتورة بيرنيل ريكر (Pernille RIEKER)، باحثة رئيسية بنفس المعهد، على التوالي حول موضوع : "مستقبل روسيا، على ضوء التغيرات الجيوسياسية الإقليمية والدولية" و "آفاق سياسة الجوار الأوروبية".

ركزت النقاشات خلال هذه الندوة، التي حضرها خبراء في القضايا الإقليمية والدولية، على التطورات الراهنة للوضع السياسي والاقتصادي في روسيا، بالإضافة إلى آفاق علاقات هذا البلد مع الغرب، على ضوء الأزمة الأوكرانية و كذا إلى الاستراتيجية الروسية بالشرق الأوسط، لا سيما فيما يتعلق بالملف السوري والإيراني.

و قد نوقشت جوانب أخرى، بما في ذلك تقييم سياسة الجوار الأوروبية، و مقارنة درجة اندماج بعض دول جنوب المتوسط و أوروبا الشرقية  في الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى مستوى جاذبية هذا الأخير بالنسبة إلى هذه الدول.

16.15
ACCUEIL DES PARTICIPANTS

16.30
Mot d’introduction de M. Mohammed Tawfik MOULINE,
Directeur Général de l’Institut Royal des Etudes Stratégiques

16.35
Modérateur : M. Saïd MOUFTI
Directeur de Recherche, Coordinateur du programme d’études
« Relations extérieures du Maroc »
Dr. Ulf SVERDRUP, Directeur Général de l’Institut Norvégien des Affaires internationales (NUPI)
« L’avenir de la Russie à l’aune des mutations géopolitiques régionales et internationales »

17.15
Dr. Pernille RIEKER, Chercheur principal, NUPI
« Perspectives de la politique européenne de voisinage »

17.45
DEBAT

19.00
MOT DE CLOTURE