المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية
الاستراتيجيات القطاعية و نقاط ضعف المناخ

في إطار برنامج الدراسات " التغير المناخي: تأثيره على المغرب و خيارات التكيف الشاملة"، نظم المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية بتاريخ 30 نونبر 2012 ندوة لمناقشة النتائج التي توصل إليها التقرير الأولي للدراسة المتعلقة بموضوع "الاستراتيجيات القطاعية و نقاط ضعف المناخ".

خصصت الندوة لتحليل ثلاث استراتيجيات قطاعية بارتباط مع تغير المناخ : الماء ، الزراعة والسياحة. ساهم في أشغال هذا اللقاء عدة مشاركين يمثلون القطاع العام والخاص ، المنظمات الوطنية والدولية وكذا المجتمع المدني.

قدم فريق البحث المسؤول عن هذه الدراسة أهم النتائج التي توصل إليها و ذلك بعد التشاور والنقاش مع الأطراف المعنية. النقاط الرئيسية التي نوقشت هي كالآتي :

- قضايا القطاعات والعوامل السوسيو-اقتصادية التي تجعلها عرضة للظروف المناخية الجديدة ،

- استشراف التطور السوسيو-اقتصادي للقطاعات ،

- تحليل الاستراتيجيات القطاعية بالنسبة للمخاطر البيئية والمناخية (تدابيرالتخفيف من المخاطر المناخية التي قد تؤثرعلى إجراءاته الهيكلية على المدى الطويل ، الخيارات الهيكلية للاستراتيجيات ، المجالات الإقليمية أو المحلية التي لديها مشاكل مناخية خاصة والتفاعل مع القطاعات الأخرى).

- الإجراءات الهيكلية و الظرفية التي يجب تطويرها استجابة لمخاطر المناخ،

- الشركاء الذين تم تحديدهم من أجل تفعيل إجراءات المواجهة.

استقبال المشاركين
9.00
كلمة السيد محمد توفيق ملين، المدير العام للمعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية

9.15
عرض سياق الدراسة والحاجة إلى تحليل الاستراتيجيات الوطنية في سياق تغير المناخ ، السيد عبد اللطيف الخطابي ، أستاذ باحث ، منسق دراسة “نقاط ضعف المناخ واستراتيجيات النمو” ، مشرف الندوة.

9.30
تحليل الاستراتيجية الوطنية لقطاع الماء ، السيد علي حماني
أستاذ بمعهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة

9.50
تحليل استراتيجية القطاع الزراعي “خطة المغرب الأخضر” ، السيد عبدالواحد الشريع
مدير الأبحاث في المعهد الوطني للبحوث الزراعية، سطات

10.10
تحليل استراتيجية السياحة 2020 ، السيد إبراهيم مودود
أستاذ في جامعة ابن زهر أكادير

10.30
مناقشة عامة

11.50
ملخص واستنتاجات

 

 

لا توجد ملفات متاحة